أخنوش يُشرف على توزيع صناديق عازلة للحرارة لفائدة الصيادين التقليديين بآسفي

1,281

أشرف عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ، أمس الخميس 29 أبريل الجاري، على توزيع صناديق عازلة للحرارة لفائدة الصيادين التقليديين بإقليم آسفي٫ باستثمار إجمالي قدره 93.5 مليون درهم ممول من صناديق لتنمية الثروة السمكية، و يبلغ البرنامج 47709 صندوقا ويستهدف 15903 قاربا وحوالي 47700 بحار.

وأوضح بلاغ للوزارة، أن الوزير كان مرفوقا خلال هذه الزيارة بعامل إقليم آسفي الحسين شاينان ووفد من مسؤولي الوزارة٫ وأن هذه العملية تم إطلاقها عام 2013، وهي جزء من برنامج واسع لتزويد القوارب التقليدية بصناديق عازلة للحرارة كجزء من إستراتيجية آليوتيس.

وأشار إلى أن استخدام الصناديق العازلة للحرارة سمح بزيادة متوسطها بنسبة 30٪ في أسعار بيع الأسماك، وذلك بفضل الحفاظ على جودة الأسماك.

ويهدف هذا البرنامج الطموح، يضيف البلاغ، إلى تعزيز مكانة الصيادين التقليديين في سلسلة القيمة من خلال تثمين المنتجات السمكية وتحسين دخلهم، ولا سيما من خلال الحفاظ على جودة الأسماك أثناء عمليات الصيد وعمليات التفريغ والمبيعات، والحفاظ على سلسلة التبريد وتسهيل عمليات الفرز والتعامل مع الكميات المفرغة، ومكافحة الممارسات السيئة الضارة بالبيئة (الأكياس البلاستيكية) وكذلك الامتثال لمعايير الصحة والسلامة الحالية.

وفيما يتعلق بمناطق الصيد في شمال الأطلسي، يضيف المصدر ذاته، فإن التوزيع يغطي إجمالي 12669 صندوقا لفائدة 4223 قاربا و 13 ألف بحارا باستثمارات إجمالية قدرها 25 مليون درهم.

يذكر أن  معدل توزيع هذا البرنامج بأكمله إلى 90 ٪ حتى الآن، ويشمل المناطق البحرية في جنوب المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط وشمال المحيط الأطلسي ووسط المحيط الأطلسي.

hespress

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في شأن محلي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

أسرة الأمن الوطني تخلد الذكرى ال65 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني

تخلد أسرة الأمن الوطني، في 16 ماي من كل سنة، ذكرى تأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، وهي …