بعد تغيير لون مياه الشرب بأسفي، المواطنون ينتظرون توضيحات من العامل شاينان وتدخل نواب الأمة

1,877

استغرب  صباح اليوم الإثنين عدد من أصحاب الدكاكين بأسفي للإنزال الكبير للمواطنين من أجل اقتناء الماء المعدني، إثر تخوفهم من صبيب المياء ذات اللون غير المعتاد عبر صنابيرهم ، حيث تناقل نشطاء الفايس بأسفي صورا للمياه غير الطبيعية مصحوبة بتعليقات قوية أحيانا ومتهكمة أحيانا أخرى.

وأصبح من الضروري إصدار توضيحات من قبل العامل شاينان بصفته رئيسا للمجلس الإداري لوكالة لاراديس ، ليطمئن المواطنون عن سلامة المياه والتي قال فيسبوكيون أنها تحمل ” رائحة الكبريت ” .

وأصبح لزاما على بلدية أسفي التدخل بصفتها عضوا أساسيا في المجلس الإداري لـ ” لاراديس ” ، ولها مستشارين يمثلونها في المجلس المذكور، ويتقاضون تعويضات على ذلك.

وأصبح مفروضا على برلمانيينا النشيطين التدخل نيابة عن المواطنين العاجزين عن اقتناء الماء المعدني أو تتثبيت آلات التصفية بمنازلهم، ولن نستتني الجمعيات الحقوقية الغيورة على صحة الساكنة ، التي لن تحتمل مياها ملوثة إلى جانب تلوث الأوسيبي للهواء والبحر ومانتج عن ذلك من أمراض مزمنة

 

أسفي اليوم 

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في إلى من يهمه الأمر
التعليقات مغلقة.

شاهد أيضاً

النقابة الوطنية للصحافة المغربية : فرع أسفي يصدر بيانا للرأي العام

تعاطيا مع قضايا الشأن الإعلامي  ومتابعة منه لادق التفاصيل فيما يخص الحياة الإعلامية في اسف…