هل توصل عامل أسفي بمراسلة مركز دراسات وأبحاث التراث المغربي البرتغالي بخصوص إنقاذ قصر البحر ؟

1,384

Secrétariat Général                                                                                                                                                         الكتـــــابة العــــامة

Direction du Patrimoine Culturel                                                                                                                                  مديرية التراث الثقافي

Centre d’Etudes et de Recherches                                                                                                               مركز دراسات وأبحاث التراث المغربي البرتغالي

sur le Patrimoine Maroco-Lusitanien

الجديدة : 01-11-2019

رقم : 085/2019

المحترم السيد عـــامل إقليم أســـفي

الموضوع : إخبار بالتماس شعبي مرفوع إلى جلالة الملك بخصوص إنقاذ قصر البحر

ســـلام تــــام بوجــــود مولانــــا الإمـــــام

بعد عقدين من تعثر كل المشاريع الطموحة والنيات الطيبة الواقفة وراءها الطامحة إلى إنقاذ قصر البحر بـأسفي من الاندثار، ونظرا لكون الأمر يفوق من بعيد طاقة جهة بعينها، أيا كانت قوتها، فقد استقر الرأي العام بمدينة أسفي على التوجه إلى صاحب الجلالة نصره الله برفع إلتماس إلى جلالته الكريمة للنظر بعين العطف في الأمر وإعطاء تعليماته السامية إلى حكومة جلالته برصد الاعتمادات المالية والإطلاق الفعلي لعمليات الإنقاذ، والبحث عن شراكات دولية إذا اقتضى الأمر ذلك.

ولا أخفيكم سرا إذ أخبركم أن فكرة هذا الالتماس تراودنا في مركز التراث منذ مدة فجاءت فرصة

 تحقيقها خلال اليوم الدراسي الذي نظمه مركز دراسات وأبحاث التراث المغربي البرتغالي بتنسيق مع مديرية الثقافة بأسفي على هامش معرضه المتنقل في التراث المغربي البرتغالي بمناسبة شهر التراث. وقد تضمن اليوم الدراسي جولة ميدانية لاستكشاف ممر المراقبة فوق الأسوار في أفق تثمينه أعقبتها مائدة مستديرة، يوم 27 مــاي 2019 في عز شهر رمضان. وقد جاء اقتراح التوجه إلى صاحب الجلالة بعد استقراء كل التجارب السابقة الفاشلة وبعد التأكيد على أن إنقاذ قصر البحر بأسفي يفوق قدرات كل وزارة على حدة من جهة، ومن جهة ثانية لأنه يحتاج إلى قرار سياسي قوي ولا تهاون معه.

ولذلك تم تحرير ووضعت لوائح للتوقيع عليها تكفل بتوزيعها بالمدينة عدد من الفاعلين الجمعويين. وتضم اللوائح أسماء أصحابها وصفتهم الشخصية أو الجمعوية أو المهنية وأرقام بطائقهم التعريفية وتوقيعاتهم الخطية. وقد بلغ عدد الموقعين 541 شخصا، من ذكور وإناث ومن مختلف الأعمار وشرائح المجتمع وأطيافه ووظائفه ومراتبه بمدينة أسفي وجمعيات محلية ووطنية. وبعد التمكن من تجميع اللوائح تم تكليف مركز دراسات وأبحاث التراث المغربي البرتغالي برفعها إلى السدة العالية بالله، وهو ما قام به المركز مؤخرا، بداية أكتوبر 2019. ولذلك يسرنا إخباركم بالأمر بحكم اختصاصكم، كما نخبر بذلك أيضا السيد مدير التراث الثقافي من باب الاختصاص.

وتفضلوا بقبول خالص التقدير والاحترام

المرفقات : 04 (الاتماس – نموذج لائحة التوقيع – رسالة مركز التراث)

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في إلى من يهمه الأمر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

الوكالة الحضرية لاسفي-اليوسفية / تفعيل الإدارة الرقمية لضمان استمرارية الخدمة العمومية و جودتها

  تفعيلا للتوجيهات السامية الاستباقية لصاحب الجلالة  الملك محمد السادس نصره الله و ايده ال…