مهاجرو دول جنوب الساحل ينزحون إلى أسفي

3,396

أسفي / عبد الحليم الحيول

لم ينس ساكنة مدينة أسفي أن مراكش كلما احتضنت تظاهرة دولية أو بدون تظاهرات،و تحت مبرر الحفاظ على جاذبية منتوجها السياحي، كانت تبعث على مدار السنين الماضية، بحافلات مليئة بأشخاص غير مرغوب في تواجدهم بالمدينة الحمراء، و خاصة من فئة المصابين بعاهات عقلية.

و اليوم تصحو المدينة على خبر وصول عدد من المهاجرين الأفارقة إلى محطتها الطرقية تقول المصادر أنهم قادمون  من مدن مراكش، الرباط و الدار البيضاء.

و سجلت المصادر ذاتها أن الوفد الجديد من مهاجري دول جنوب الساحل يتكون أشخاص بالغين من الجنسين و يضم كذلك حوامل و قاصرين ممن هم في عداد المهاجرين السريين غير المستفيدين بعد من إجراءات تسوية أوضاع إقامتهم لدى السلطات المغربية.

و يضاف الوافدون الجدد، حسب إفادة المصادر نفسها،إلى الأعداد الكبيرة من المهاجرين الأفارقة التي تقيم في المدينة في غياب أي إحصاء دقيق لأعدادهم المتنامية بشكل مطرد.

و لا ينظر ساكنة حاضرة المحيط بعين الرضى إلى استمرار جهات غير معلومة في إغراق شوارع المدينة بمزيد من الأفارقة الذين يضطر أغلبهم إلى ممارسة التسول و العيش في ظروف مأساوية، في وقت تتمكن فيه فئة قليلة من ممارسة تجارة معاشية تسد الرمق بالكاد.

 

تحميل مواضيع أخرى ذات صلة
تحميل المزيد في كشف المستور

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

شعلة آسفي تدشن دخولها التربوي والثقافي بحفل فني حاشد وتكريم وجوه ثقافية وإعلامية وفنية

دشنت جمعية الشعلة للتربية والثقافة بآسفي دخولها التربوي والثقافي بحفل فني حاشد، وتم تكريم …